التخطي إلى المحتوى الرئيسي

فنانة إنجليزية تعتنق الإسلام حبًا فى الرسول وتغني احتفالًا برأس السنة الهجرية

 


أخبار المشاهير : 

طرحت المطربة الإنجليزية سلوى لورين، أنشودة «طلع البدر علينا» بصوتها الملائكي بتوزيع جديد، للتعبير عن حبها لسيد البشرية محمد (ص)، وذلك عبر القناة الرسمية لها على موقع "يوتيوب".

"طلع البدر علينا" أداء سلوى لورين، كلمات معاد باسط - تراث إسلامي، ألحان حامد بدوي، توزيع إيهاب عبد السلام، من إنتاج الشبكة الكندية ICTV.

وتقول كلمات الأغنية:

طلع البدر علينا

من ثنيات الوداع

وجب الشكر علينا

ما دعا لله داع

There is no price I wouldn’t pay

To see the light shining from your face

Your teachings are my freedom

The blueprint of who I am

I am free and I believe

Islam is my chance that I see you ya Mohammad

طلع البدر علينا

من ثنيات الوداع

وجب الشكر علينا

ما دعا لله داع

You are the greatest who ever lived

The most beautiful of welcomings

You are the reason that I believe in

The true meaning of Islam

Ya Allah guide me right to Jannah

I will pray that I sit right beside you ya Mohammad

صلوات الله عليك

سلوى لورين، مغنية وكاتبة أغاني إنجليزية، مرت برحلة من التساؤلات حتى اعتنقت الإسلام وبدأت في كتابة مواضيع عن رحلتها في البحث والقيم الإنسانية، حصلت على بكالوريوس في موسيقى الجاز، واشتهرت بالعزف على البيانو، وعرفت بعشقها لموسيقى البوب. 

حصلت سلوى علي تدريبها مع ستيفي فان لانج وجوشوا ألامو، فهما مدربين أصوات مشهورين من المملكة المتحدة، قاما بتدريب الكثير من فرق البوب الشهيرة والفرق الموسيقية وأيضاً قاما بالتدريب الصوتي في عدد من البرامج مثل "ذا فويس، إكس فاكتور، بوب آيدول، ليتل ميكس"، بالإضافة إلى مشاركتها معهم في بعض الأعمال، كما شاركت، أيضاً، فريق أوركسترا شباب الجاز ببريطانيا بعض أعمالهم. 

وقامت سلوى لورين، مؤخرًا بجولة غنائية لها في المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وباكستان وأوروبا، وغنت مع فنانين كبار مثل إيد شيران، وكذلك غنت للحكومة البريطانية وللأمير تشارلز كونها عازفة بارعة.




المشاركات الشائعة من هذه المدونة

محي بدراوي يوقع عقد شراكة مع مصانع corn العالمية

  أخبار المشاهير : وقع رجل الاعمل محي بدراوي رئيس مؤسسة البدراوي للتوكيلات التجارية، عقد شراكة مع رجل الاعمال محمد مهاب وكيل corn العالمية في الشرق الاوسط وافريقيا ، وبحضور المجموعة الصينية ويمثلها مستر شان  احد اكبر رجال الاعمال الصينيين Corn العالمية هي الشركة الاولي في العالم في صناعة كبلات واسلاك الاتصالات والسماعات الاير بود والباور بنك  وسماعات الهاند فري  وشواحن الهواتف  ويذكر ان مصنع corn هو احد اكبر  المصانع المعتمدة دولية من كبار مصنعي الهواتف مثل سامسونج وابل و هواوي و لينوفو و تشاومي.

سعيد المفتاحي يحصل على دبلوم أكاديمية الفنون بباريس

  توج المجتمع الأكاديمي للتربية والفنون بباريس، أمس السبت، منشد وسفير الملحون، الفنان سعيد المفتاحي، بمنحه دبلوم الأكاديمية وتوشيح مساره الفني بالميدالية الفضية، وكتاب جميل خاص بإنتاجاته الفنية. وقد تم تتويج سعيد المفتاحي في احتفال احتضنته  قاعة الأوبيرا يومه السبت 14 أكتوبر الجاري، إلى جانب مبدعين في الشعر، والقصة، والرسم التشكيلي، ومؤلفين موسيقيين من مختلف بقاع العالم على ما قدموه من عطاء وتفان في سبيل نشر الابداع الانساني الراقي، كحامل لقيم السلم والمحبة والحوار بين الثقافات والشعوب. وتعتبر أكاديمية الفنون بباريس، مؤسسة ثقافية في فرنسا راعية للإبداع العالمي ومشجعة للفنون والآداب والعلوم.

بعد تعرضها للإعتداء.. هذه هي القصة الحقيقية وراء الفيديو الذي إنتشر للفنانة قمر

 القصة الحقيقية وراء الفيديو الذي إنتشر للفنانة قمر .. وهي تحتاج للحماية بعد  تهديدها بالقتل ؟!!  منذ فترة وجيزة كانت علاقة حب تجمع الفنانة قمر برجل الأعمال السوري عامر فوز شقيق سامر فوز صاحب شركة أمان والذي توقف في تركيا على أثر جريمة قتل مواطن مصري اوكراني الجنسية كان قد نصب عليه 15 مليون دولار أميركي . قمر التي سبق واختلفت مع عامر ووصل الخلاف بينهما للاعتداء عليها منذ 3 أشهر مما استدعى دخولها إلى المستشفى وكانت حالتها حرجة، والخلاف تطور بينهما ليصل الى مفترق طرق مسدودة ببنهما بعد ان هددها لاكثر مرة . أمس انتشر فيديو مصور من قبل أحد رواد مطعم " كابيتشينو " في منطقة إنطلياس ، تظهر الفنانة قمر بالفيديو وهي تشتم رجل الأعمال عامر فوز الذي كانت تربطه علاقة بقمر وتقول له ليعرف الجميع بأنك داعشي ، وما ان انتشر الفيديو على عدد كببر من الوسائل الإعلامية وصفحات التواصل الاجتماعي بدأت التكهنات على أن قمر ضبطت عامر وبرفقته صبية وهذا الأمر استفزها ، لكن معلومات تؤكد عكس ذلك تماما ؛ وأن قمر دخلت إلى المقهى المذكور لم يكن بهدف الفتاة إطلاقا، إنما بهدف وضع حد للتهديدات المب