التخطي إلى المحتوى الرئيسي

إمي زوار، صندوق استثمار للتمكين الاقتصادي للنساء


 أخبار المشاهير: 

أنشأت مؤسسة "إمي زوار"، (وتعني بالأمازيغية الأسبقية للأم) بمبادرة من المستثمر والفاعل الاقتصادي بالولايات المتحدة الأمريكية، هشام آيت بلحسين، منذ ثلاث سنوات، وهي عبارة عن صندوق استثمار خاص متخصص في تطوير مشاريع وطنية محضة موجهة إلى العالم القروي، وتهدف أساسا إلى تمكين النساء اقتصاديا عبر مشاريع مدرة للدخل، ومن خلال برنامج شامل للرعاية الصحية، وعدة برامج أخرى تشمل السياحة القروية، وتشجيع ودعم المبادرة الشخصية للشابات والشباب في المغرب.

تنخرط مؤسسة "إمي زوار"، في تطوير استثمارات قوية برؤية واضحة تهدف بالأساس إلى تمكين المرأة المغربية، من أجل تحقيق التنمية على المدى الطويل، ولتحقيق أثر اجتماعي كبير يجعل منها نموذجا يحتذى به. 

إيمان وثقة هشام آيت بلحسين في مهارات وخبرات النساء المغربيات، وانبهاره بقدرتهن على الخلق والصمود هي التي دفعته إلى خوض هذه التجربة، يقول في هذا الصدد، "لا يعقل أن نترك نصف مجتمعنا مهمشا، فإيماني بقدرات النساء جاء من معاينتي لنساء استثنائيات، كسرن كل الحواجز ومنحن مستقبلا مشرقا لأبنائهن، رغم قلة ذات اليد، وهذا هو الحافز الذي يدفعني للعمل مع النساء، ومن أجلهن".  

تتمثل مشاريع تمكين النساء اقتصاديا في منح هؤلاء فرصة الاشتغال من بيوتهن في مجال الحرف اليدوية التقليدية، وبدأت مؤسسة "إمي زوار" هذا الورش بعقد اتفاقية شراكة مع مصممة الأزياء التقليدية المقيمة في دبي، سهام حجي، التي تعتبر أن هذا المشروع سيخلق فرص عمل للنساء، وأيضا سيساهم في إشعاع أكبر للصناعة التقليدية المغربية.

من أجل تقريب الخدمة الصحية من المغاربة، تعمل مؤسسة "إمي زوار" على مشروع ضخم لفتح مؤسسات استشفائية في كل الجماعات القروية، لتوفير خدمات علاجية في جميع التخصصات، خاصة خدمة متابعة النساء خلال فترة الحمل وبعد الوضع، لتخفيض نسبة وفيات الأمهات والرضع، وتجنب المضاعفات الناتجة عن الحمل.

تعتزم مؤسسة "إمي زوار" أيضا خلق أكاديمية خاصة للتعليم والتأهيل والتنمية، 

موجهة للأطفال المصابين بالتوحد، توفر لهذه الفئة خدمات طبية ونفسية وتربوية ملائمة لوضعيتهم، من أجل تلبية الاحتياجات الخاصة لهؤلاء الأطفال ومتابعة تعليمهم وتكوينهم.


المشاركات الشائعة من هذه المدونة

محي بدراوي يوقع عقد شراكة مع مصانع corn العالمية

  أخبار المشاهير : وقع رجل الاعمل محي بدراوي رئيس مؤسسة البدراوي للتوكيلات التجارية، عقد شراكة مع رجل الاعمال محمد مهاب وكيل corn العالمية في الشرق الاوسط وافريقيا ، وبحضور المجموعة الصينية ويمثلها مستر شان  احد اكبر رجال الاعمال الصينيين Corn العالمية هي الشركة الاولي في العالم في صناعة كبلات واسلاك الاتصالات والسماعات الاير بود والباور بنك  وسماعات الهاند فري  وشواحن الهواتف  ويذكر ان مصنع corn هو احد اكبر  المصانع المعتمدة دولية من كبار مصنعي الهواتف مثل سامسونج وابل و هواوي و لينوفو و تشاومي.

سعيد المفتاحي يحصل على دبلوم أكاديمية الفنون بباريس

  توج المجتمع الأكاديمي للتربية والفنون بباريس، أمس السبت، منشد وسفير الملحون، الفنان سعيد المفتاحي، بمنحه دبلوم الأكاديمية وتوشيح مساره الفني بالميدالية الفضية، وكتاب جميل خاص بإنتاجاته الفنية. وقد تم تتويج سعيد المفتاحي في احتفال احتضنته  قاعة الأوبيرا يومه السبت 14 أكتوبر الجاري، إلى جانب مبدعين في الشعر، والقصة، والرسم التشكيلي، ومؤلفين موسيقيين من مختلف بقاع العالم على ما قدموه من عطاء وتفان في سبيل نشر الابداع الانساني الراقي، كحامل لقيم السلم والمحبة والحوار بين الثقافات والشعوب. وتعتبر أكاديمية الفنون بباريس، مؤسسة ثقافية في فرنسا راعية للإبداع العالمي ومشجعة للفنون والآداب والعلوم.

بعد تعرضها للإعتداء.. هذه هي القصة الحقيقية وراء الفيديو الذي إنتشر للفنانة قمر

 القصة الحقيقية وراء الفيديو الذي إنتشر للفنانة قمر .. وهي تحتاج للحماية بعد  تهديدها بالقتل ؟!!  منذ فترة وجيزة كانت علاقة حب تجمع الفنانة قمر برجل الأعمال السوري عامر فوز شقيق سامر فوز صاحب شركة أمان والذي توقف في تركيا على أثر جريمة قتل مواطن مصري اوكراني الجنسية كان قد نصب عليه 15 مليون دولار أميركي . قمر التي سبق واختلفت مع عامر ووصل الخلاف بينهما للاعتداء عليها منذ 3 أشهر مما استدعى دخولها إلى المستشفى وكانت حالتها حرجة، والخلاف تطور بينهما ليصل الى مفترق طرق مسدودة ببنهما بعد ان هددها لاكثر مرة . أمس انتشر فيديو مصور من قبل أحد رواد مطعم " كابيتشينو " في منطقة إنطلياس ، تظهر الفنانة قمر بالفيديو وهي تشتم رجل الأعمال عامر فوز الذي كانت تربطه علاقة بقمر وتقول له ليعرف الجميع بأنك داعشي ، وما ان انتشر الفيديو على عدد كببر من الوسائل الإعلامية وصفحات التواصل الاجتماعي بدأت التكهنات على أن قمر ضبطت عامر وبرفقته صبية وهذا الأمر استفزها ، لكن معلومات تؤكد عكس ذلك تماما ؛ وأن قمر دخلت إلى المقهى المذكور لم يكن بهدف الفتاة إطلاقا، إنما بهدف وضع حد للتهديدات المب