الأحد، 27 سبتمبر 2015

النوم أقل من 6 ساعات يومياً أحد أسباب الزكام

يتفاوت عدد ساعات النوم التي يحتاجها الجسم، بين شخص وآخر، تفاوتاً كبيراً. لكن من المؤكد أنَّ عدد الساعات التي يحتاجها الشخص الواحد تبقى ثابتة على الدوام.

ومن المعروف لدى الجميع أنَّ عدد ساعات النوم اللازمة يومياً، هي ثماني ساعات. في حين أنَّ غالبية الأشخاص ينامون من 6-8 ساعات يومياً.
وفي هذا الصدد توصلت نتائج دراسة أميركيَّة حديثة من جامعة كاليفورنيا إلى أنَّ الأشخاص الذين ينامون أقل من 6 ساعات كل ليلة هم أكثر عرضة للإصابة بفيروس البرد، بأربعة أضعاف، مقارنة بأولئك الذين ينامون أكثر من سبع ساعات.
وأنَّ النوم يلعب دوراً مهماً في تنظيم الجهاز المناعي، ويغيّر أيضاً في الاستجابة للالتهابات.
وعندما تكون مناعة الجسم مرتفعة، فإنَّ ذلك يساعد الأجسام على مقاومة الفيروسات على نحو صحيح.